عربي ودولي

فضيحة من العيار الثقيل: أمريكا تستورد نفطا إيرانيا رغم العقوبات

31/05/2021, 19:50:54

كشفت تقارير إعلامية، اليوم الإثنين، عن فضيحة من العيار الثقيل للولايات المتحدة الأمريكية تمثلت في استيراد الأخيرة نفط إيراني برغم العقوبات التي تفرضها عليها.

وذكرت وكالة "رويترز" أن واشنطن استوردت شحنة من الخام الإيراني حجمها حوالي مليون برميل في آذار/مارس الماضي رغم العقوبات التي تفرضها على قطاع الطاقة الإيراني.
واستندت الوكالة إلى بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية والتي أظهرت أن الشحنة التي تم استيرادها في مارس الماضي، هي ثاني استيراد للولايات المتحدة لنفط من إيران منذ أواخر عام 1991.

ومن جانبها أظهرت بيانات الشحن لشركة "ريفينيتيف أيكون" أن ناقلة النفط "أكيلياس" التي كانت ترفع علم ليبيريا، وتنقل نفطًا خامًا إيرانيًا أفرغت شحنتها في ميناء "جالفيستون" الأمريكي على الخليج في مارس.
وفي المقابل نفت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الاثنين تلك التقارير وزعمت أن إيران لم تصدر النفط إلى أمريكا منذ عهد الرئيس الأسبق بيل كلينتون.
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده في مؤتمر صحفي: "ليس لدينا في وزارة الخارجية معلومات عن بيع النفط الإيراني لأمريكا"، وفقًا لوكالة سبوتينك".

وكانت واشنطن فرضت عقوبات على قطاع النفط الإيراني عام 2018 بعد انسحاب إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في 2015.
وقالت الإدارة الأمريكية وقتها إنها ستسعى لتقليص صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر من خلال العقوبات ضد الشركات الخاصة والجهات الحكومية المتعاونة مع طهران.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.