أخبار محلية

قتلى وجرحى للحوثيين بمعارك الجوف وهدوء نسبي في جبهة مأرب

23/02/2021, 13:27:59

تتواصل المعارك العنيفة بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي شرق مديرية 'الحزم' مركز محافظة الجوف.

كما تتواصل المعارك العنيفة، منذ أسبوعين، في عدد من جبهات مأرب أبرزها 'الكسارة'، مع هدوء نسبي خلال اليومين الماضيين. 

وقالت مصادر عسكرية لقناة 'بلقيس' إن المعارك تدور هذه الأثناء في جبهة 'الجدافر' بالجوف، عقب محاولة المليشيا استعادة المواقع التي سيطر عليها الجيش الوطني، مساء أمس. 

وأشارت المصادر إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف المليشيا، وإعطاب آليات عسكرية خلال المواجهات.

وكانت قوات الجيش قد تمكّنت من استعادة السيطرة على مواقع جديدة في جبهة 'الجدافر' و'الأقشع' شرق مديرية 'الحزم'، ضمن عملية عسكرية واسعة باتجاه مركز المحافظة.

وتشهد جبهات مأرب هدوءا حذراً بعد أسبوعين من المعارك العنيفة بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي، خلفت أعداداً كبيرة من القتلى والجرحى.

وقالت مصادر عسكرية إن الجبهات الجنوبية والغربية شهدت مواجهات متقطعة، بالتزامن مع تراجع وتيرة المعارك في 'صرواح' و'رغوان' و'رحبة' ومناطق أخرى.

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة، العميد عبده مجلي، قد أكد، في مؤتمر صحفي، تمكن قوات الجيش والمقاومة من كسر كافة الهجمات الانتحارية للمليشيا، وتكبيدها خسائر كبيرة.

وأوضح مجلي أن معارك الأيام الماضية أسفرت عن سقوط المئات من عناصر المليشيا، كما تم القبض على آخرين دون ذكر عددهم.

كما تجددت المواجهات بين 'القوات المشتركة' ومليشيا الحوثي في جبهة 'باب غلق'، شمال غربي محافظة الضالع.

وأكد مصدر عسكري أن 'القوات المشتركة' والمقاومة خاضت مواجهات عنيفة ضد مليشيا الحوثي، أثناء محاولتها التسلل شمالي مركز 'الفاخر'، غربي 'قعطبة'.

وأضاف أن 'القوات المشتركة' كسرت محاولة المليشيا، وأجبرتها على التراجع مخلفة وراءها عدداً من القتلى والجرحى.

المصدر : غرفة الأخبار

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.