حالة استنفار للشرطة الأمريكية بعدد من الولايات قبل عرض فلم الجوكر

  • 05,أكتوبر 2019
  • المصدر: بلقيس - وكالات ومواقع

هل التأهب للأمن الأمريكي قبل عرض فلم "الجوكر" في عدد من الولايات جزء من الدعاية للفلم؟، أم فعلا هناك مخاطر حقيقية محتملة، ما سيثير العرض فوضى وغضب، من قبل الجمهور يجب أن يكون الأمن على أهبة الاستعداد؟! 

 

يذهب بعض المراقبين والنقاد للقول: بأن الداعية التي استمرت لأسبوعين حول الفلم كانت مبالغ فيها، وأن التحذير الذي أطلقه بعض النقاد كان يقف خلفه دعاية بطريقة غير مباشرة للفلم.


وذكرت الشرطة في نيويورك ولوس انجليس وشيكاغو في بيان، إنه ليس لديها علم بتهديدات معينة لكنها تنشر قوات إضافية أو تراقب عن كثب دور السينما التي تعرض الفيلم.


وتدور أحداث "الفلم" حول شخصية وحيدة مضطربة تتعرض لتنمر وصعوبات، مما أثار مخاوف من أنه قد يؤدي لاندلاع عنف ويكرر أحداث سابقة.


ويجسد الممثل الأمريكي "واكين فينيكس" شخصية "الجوكر"، ألد أعداء الرجل الوطواط (باتمان) فيعرض شخصية انطوائية مضطربة عقليا يجيد طريق الشهرة بشكل غير مقصود عبر العنف.


وأظهر مقطع مصور متداول لأفراد أمن يرتدون خوذات ويحملون أسلحة أمام دار عرض تعرض فيلم "الجوكر" في مهرجان نيويورك السينمائي، حيث تم تفتيش حقائب الجمهور كما انتشر رجال شرطة بصحبتهم كلاب بوليسية.


ويعود التخوف من تكرار حادثة سابقة قبل سبعة أعوام، حين أقدم شخص على فتح النار على الحضور أثناء عرض فلم "باتمان" صحوة فارس الظلام وقتل 12 شخصا وجُرح 70 في مدينة أورورا بولاية كولورادو الأمريكية.