مصرع جنود فرنسين في مالي بتحطم طائرتين ضمن عملية لملاحقة متطرفين

  • 26,نوفمبر 2019
  • المصدر: وكالات ومواقع

قتل ثلاثة عشر جنديا فرنسيا بحادث تحطم مروحيتين عسكريتين في جمهورية مالي أمس الاثنين، قالت الرئاسة الفرنسية: إنهم كانوا يشاركون في عملية عسكرية ضد متطرفين.


وأضاف بيان الرئاسة، بأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أحيا "بأقصى درجات الاحترام ذكرى هؤلاء الجنود من القوات البرية"، وأشاد بشجاعتهم، وقال "إنهم لقوا مصرعهم من أجل فرنسا."


وأودى الحادث بحياة ستة ضباط وستة مساعدين وعريف واحد حسبما نقلت وسائل إعلام محلية وشبكة الجزيرة القطرية.


وتدخلت فرنسا عسكريا في مالي يناير/كانون الثاني 2013، مع تزايد المخاوف من سيطرة متطرفين على العاصمة باماكو بعد وقوع انقلاب عسكري.


ويرتفع عدد الجنود الفرنسيين الذين قتلوا في مالي إلى 25 جندي وضابط منذ انطلاق العمليات العسكرية "برخان" في صيف 2014، ضمن 4500 جندي يتواجدون حاليًا في البلاد لمواجهة تنظيمات إرهابية أبرزها القاعدة وداعش.