عربي ودولي

غزة.. الاحتلال يرتكب مجزرة بمشاركة أمريكية لتحرير 4 رهائن وحماس تقلل من القيمة العسكرية للعملية

08/06/2024, 16:15:14

قللت حركة المقاومة الإسلامية حماس من قيمة العملية العسكرية التي شنها الاحتلال الإسرائيلي لتحرير أربعة رهائن في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، وأسفرت عن سقوط مئالت القتلى والجرحى المدنيين.

وقالت حماس -في بيان لها- إن ما أعلنه جيش الاحتلال الصهيوني عن إطلاق عدد من أسراه بعد أكثر من 8 أشهر من العدوان على غزة "لن يغير فشله الإستراتيجي".

وأكدت أن "مقاومتنا الباسلة لا تزال تحتفظ بالعدد الأكبر من الأسرى، وهي قادرة على زيادة غلتها كما فعلت في عملية الأسر البطولية الأخيرة التي نفذتها في جباليا" نهاية مايو الماضي.

واعتبرت الحركة أن مشاركة الولايات المتحدة في "العملية الإجرامية" التي قام بها جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم بمخيم النصيرات وسط غزة وأعلن على إثرها استعادة 4 محتجزين تثبت تواطؤ واشنطن في جرائم الحرب التي ترتكب بالقطاع.

وأفاد موقع أكسيوس في وقت سابق -نقلا عن مسؤول بالإدارة الأميركية- أن "خلية المختطفين الأميركية في إسرائيل" ساعدت في استعادة المحتجزين الأربعة من غزة.

ارتفاع عدد الضحايا

في غضون ذلك، أعلن المكتب الإعلامي الحكومي بغزة، السبت، ارتفاع عدد ضحايا "المجزرة" التي ارتكبتها القوات الإسرائيلية في مخيم النصيرات وسط القطاع إلى 210 شهداء و400 جريح.

وأكد المكتب في بيان "ارتفاع عدد الضحايا نتيجة مجزرة الاحتلال في مخيم النصيرات إلى 210 شهداء وأكثر من 400 جريح"، مشيرا إلى أنهم وصلوا إلى مستشفيي العودة بالنصيرات، وشهداء الأقصى بدير البلح وسط القطاع.

وحسب شهود عيان، فإن آليات عسكرية إسرائيلية توغلت بشكل مفاجئ في مناطق شرقي وشمال غربي مخيم النصيرات بالتزامن مع القصف المدفعي العنيف الذي استهدف مناطق واسعة من المخيم.

ولاحقا تراجعت الآليات العسكرية الإسرائيلية تحت غطاء كثيف من القنابل الدخانية في غربي وشرقي النصيرات، وفق الشهود.

كما توغلت الآليات الإسرائيلية قرب جسر وادي غزة على طريق "صلاح الدين" وسط القطاع، ووسعت توغلها شرقي دير البلح وفي مخيمي البريج والمغازي، بحسب الشهود.

وشاركت طائرات مسيرة إسرائيلية بشكل كثيف في سماء مخيم النصيرات وأطلقت النار على كل من يتحرك في طرقاته، ما أسفر عن سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى، وفقاً لوكالة الأناضول.

وفي الوقت ذاته، اندلعت اشتباكات عنيفة بين فصائل المقاومة الفلسطينية والقوات الإسرائيلية خلال توغلها شمال غربي النصيرات وشرقي المخيم، حسب مصادر محلية. 

وكان الجيش الإسرائيلي قال في بيان على إكس إنه نفذ "عملية معقدة للجيش والشاباك والشرطة (الوحدة الشرطية الخاصة) لتحرير أربعة مختطفين إسرائيليين".

ونشرت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية، مقطع فيديو يظهر نقل المحتجزين من مخيم النصيرات إلى مروحية كانت تنتظرهم على شاطئ غزة أقلتهم لاحقا إلى إسرائيل.

وقال الجيش في بيان مقتضب بثه بحسابه على منصة إكس، إن قواته تهاجم "بنى تحتية" في منطقة النصيرات، فيما وصفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية الهجوم الواسع بـ"غير المسبوق".

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن ضابطا في وحدة اليمام قتل خلال عملية استعادة المحتجزين الأربعة.

لا تغيير في سير المعركة

ويرى محللون عسكريون أن ما جرى في النصيرات لن يغير كثيرا في مسار الحرب، إذ لم تسفر عملية استعادة أسيرين إسرائيليين سابقا -والعثور على جثامين بعض الأسرى الذين قتلوا بالقصف الصهيوني عن تغير كبير في مسار الحرب الجارية بالقطاع.

وخلفت الحرب الإسرائيلية على غزة، منذ 7 أكتوبر 2023، أكثر من 120 ألف فلسطيني بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وقرابة 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة العشرات.

يواصل الكيان الصهيوني هذه الحرب متجاهلاً  قرارا من مجلس الأمن يطالبه بوقف القتال فورا، وأوامر من محكمة العدل بوقف الهجوم على رفح، واتخاذ تدابير فورية لمنع وقوع أعمال "إبادة جماعية"، و"تحسين الوضع الإنساني" بغزة.

 

عربي ودولي

قائد المهمة البحرية الأوروبية: القوة تحتاج إلى مضاعفة حجمها بسبب تصاعد هجمات الحوثيين

قال قائد القوة البحرية التي نشرها الاتحاد الأوروبي في البحر الأحمر الأدميرال فاسيليوس غريباريس، أنّ القوة تحتاج إلى "مضاعفة حجمها بسبب تصاعد هجمات الحوثيين وفقاً لما نقلته وكالة "بلومبرغ".

عربي ودولي

تصريحاته مهينة.. نتنياهو يثير غضب البيت الأبيض

اعتبر البيت الأبيض، أن تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو هذا الأسبوع بشأن التأخير في تسليم شحنات الأسلحة الأميركية لحكومته "مهينة"، في مؤشر على حلقة جديدة من التوتر في العلاقة المعقدة في كثير من الأحيان بين الجانبين. وأكد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي للصحافيين، أنّ "تلك التصريحات كانت مخيبة للآمال بشدة ومهينة لنا بالتأكيد، نظراً لحجم الدعم الذي نقدمه وسنواصل تقديمه".

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.